المدينة المنورة ومعالمها السياحية الطبيعية

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

بقلم / الكاتب والمرشد السياحى . 

عبدالله عبد الهادى  

تشتهر المدينة المنورة بالكثير من المعالم الطبيعية ؛ مثل الجبال، المزارع ، والأبار ، والأودية. ومن أهمها الأودية، لما لها من أهمية في تزويد المدينة المنورة بالماء الضرورى لمظاهر الحياة، و من إمداد اهل المدينة بالماء اللازم للشرب ولسقى الزرع، وتزويد الآبار بمخزون من الماء لوقت عدم توفر المطر أو لموسم ما بعد المطر .  

وقد جُمعت أودية المدينة في بيتين وهي مرتبة من الشرق الى الغرب:  

في دار خير الخلق أودية لها  

ذكر على مر الزمان وثيق  

فقناة مهزور كذاك مذينب  

بطحان رانوناء ثم عقيق  

و- إن شاء الله- سوف أتحدث عن هذه الاودية في مقالات اخرى .  

أما في هذا المقال سأتحدث عن أحد هذه الأودية الكبيرة والمشهورة والتى لها كذلك ذكر في الحديث النبوي الشريف على صاحبة افضل الصلاة والسلام صل الله عليه وسلم .  

وادى مهزور (الغاوى)  

*وادي مهزور:*  

أحد أشهر أودية المدينة، ويقع في الركن الجنوبي الشرقي منها.  

ويسمى مهزور، والهزر في اللغة الضرب الشديد، ولعل ذلك بسبب التشعبات والتشققات في الحرة ووجود مسارب الماء فيها وهذا أحد أسباب تسميته بمهزور.  

ومصادر الوادي تأتي من مسافة 50 كم، من حرة ميطان وحرة هكر وحرة ضعة. وتتجمع عند جبل الحلاءة أو حلاءة واقم، وتتفرع من بعد الحلاءة إلى أربعة أفرع هي:  

1.فرع بعاث(مبعوث) ويتجه إلى وادي قناة.  

2.فرع القف ويصب في منطقة أم إبراهيم ثم وادي بطحان.  

3.فرع مهزور وقد تلاشى مساره.  

4.وفرع رابع يتجه إلى وادي مذينيب.  

وقد تلاشت معظم فروع الوادي ولم يبق إلا فرع بعاث(مبعوث).  

وفرع بعاث سمي بذلك نسبة للمنطقة التاريخية التي يمر بها، وفرع القف سمي نسبة للمنطقة التاريخية التي يمر بها.  

أهم الأحداث التاريخية في وادي مهزور:  

حكم النبي صلى الله عليه وسلم في مسألة توزيع الماء، بحيث يستقى من جاءه الماء أولاً ثم من بعده وهكذا.  

وهناك حادثه وقعت في زمن سيدنا عثمان بن عفان -رضى الله عنه- عندما حول مجري الوادى عن الحرم عندما سال الوادى في حكمه وكاد يُغرق المدينة المنورة وسكانها.  

ونظراً لطبيعة الحرة وجغرافية أرضها أدى ذلك لوجود مكامن الماء في أرضها ومع خصوبة التربة قامت وانتعشت المزراع في تلك المنطقة.  


عامر الخياط عامر الخياط
المدير العام

مدير التسويق في الصحيفة

0  103 0

آخر المعجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة