السعودية وقيادتها خط أحمر

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

بقلم الكاتب/ سالم المالكي 

الجميع في المملكة العربية السعودية يعلم ويسمع ويرى هجوم الذباب الإلكتروني المعادي والممنهج والممول من أنظمة بعض الدول والأحزاب والميليشيات المصنفة إرهابياً عبر مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة.

وبدون أي مبرر ولكنه الحقد على السعودية حكومة وشعبا ؛

فنجاحات السعودية تغيظهم،

ولحمة الشعب السعودي مع قيادته قهرتهم،

وحكمة قيادتنا أحرجتهم ، وجهود السعودية الدولية سياسياً وعسكرياً واقتصادياً جعلت من هؤلاء الأعداء صعاليك صغار.

ولكن هذا الذباب الإعلامي المرتزق فشل في شق الصف السعودي

لإن الشعب السعودي ارتص صفاً واحداً وسداً منيعاً في وجه كل معادي؛ لأننا ندرك خبثهم ونعرف أهدافهم وهذا الأمر غير مستغرب على شعبنا الوفي الذي نال شهادة الوفاء من قيادته العادلة.

ولكن الغريب هو ظهور بعض أصوات النشاز الذين يعيبون علينا الردود الجارحة على الأعداء ولم يعرفوا سبب ردودنا العنيفة.

لذلك أقول لهم نحن شعب ذو أخلاق رفيعة ونترفع عن سفاسف الأمور ، ولكن إذا وصل الأعداء إلى حد تشوية صورة الوطن السعودي وقيادته عبر أكاذيب مختلقة هنا نقول لن نسكت ، وسوف نرد عليهم بردود توازي هجومهم وأقوى منها وهذه الردود لم نختلقها وإنما نبينها من واقعهم المريب الذي كانوا يتوقعون أننا لا نعرف عنه شي.

فيا من تنتقدنا وتدعي الحياد والإتزان نقول لك

(الدين والوطن و القيادة السعودية خط أحمر) 

من يحاول الإقتراب منه بإساءة سوف يكون ردنا قاسي شاء من شاء وأبى من أبى،

وأنت أيها المنتقد والمدعي الإتزان والحياد نقول لك وجهة نظرك نحترمها ولكن نرفضها شكلاً ومضموناً.

ونحن مسؤولين عن ردودنا على الأعداء عبر كافة مواقع التواصل الإجتماعي.

نعرف أن القيادة السعودية ألجمت أفواه الأعداء سياسياََ وأوضحت للعالم بأكمله بأننا دولة ذات سيادة ولن تسمح بالتدخل في شؤننا الداخلية. 

وقواتنا العسكرية حصن منيع لهذا الوطن تكسر جموح الأعداء براََ وبحراََ وجواََ

وجميع مؤسسات الدولة تدافع عن هذا الوطن كلاََ في مجاله وبدون أزدواجية وفق توجيه قيادتنا الرشيدة 

والمواطن لابد أن يكون له دور في حماية الوطن ،

ندافع مهما أتهمنا الآخرون لأن دفاعنا يؤلمهم. 

صحيح (القافلة تسير والكلاب تنبح) 

ولكن السكوت عن تصرفات هؤلاء قد يوحي لهم بأنهم على حق. 

لذلك يجب الرد عليهم حتى لا يعتقدوا أن سكوتنا ضعفاََ أو يعتقدون أن ما يقولون فينا حقيقة. 

حفظ الله السعودية أرض وإنسان من كل مكروه.


ابراهيم الحكمي ابراهيم الحكمي
مدير الدعم الفني

0  106 0

الكلمات الدلالية

آخر المعجبين بالخبر

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة