ملفات العقل لدى الأبناء

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

ملفات العقل لدى الأبناء 

 

للأستاذ / أنس محمد الجعوان*
 

 

ملفات العقل لدى الأبناء والبنات مليئة بالمواقف والرسائل السلبية التي مصدرها التربية الأسرية ومقاطع المقالب في اليوتيوب وتدني الأخلاق في التك توك والسب والشتم وسوء الخلق داخل ألعاب الأون لاين ومستقبلهم الواعد على الأبواب وبداية مدرسية جديدة مع جيل كورونا والأجهزة الذكية وتشتت ذهني عال.
في ثورة الحياة السريعة ومع وجود أحداث متسارعة وقدوات سلبية في مواقع التواصل الاجتماعي أصبح لدينا الكثير من الضحايا سواءاً من الأبناء أو البنات وحتى من الكبار وأصبحت القدوة الحسنة على المحك بسبب أن من كانوا مثلاً يحتذى به تأثروا بمشاهير الإعلانات اللذين هدفهم الشهرة وزيادة الأعداد بعيداً عن المحتوى الهادف والحرص على المبادئ رغبة منهم في زيادة عدد المشاهدات والمتابعات لجذب شركات الإعلان وزيادة الدخل على حساب عقول المشاهدين والمشاهدات مهما اختلفت أعمارهم وأصبحت البيئات متشابهة مثل تشابه كل شيء  فالتقليد يأتي بسهولة سواءاً في نوعية الأواني أو الهوايات أو أماكن التسلية أو الأفكار .
وهناك دراسة تقول أن أكثر خمسة أشخاص تقابلهم يومياً تتأثر فيهم تلقائياً حتى في طريقة كلامهم وتصرفاتهم وغالباً ما يكون أربعة أو خمسة منهم على الأقل من السناب شات وهو ما يقضي معظم الناس وقتهم فيه في منطقة الهروب بالإضافة للأفلام الأجنبية وغيرها ومزيداً من الأفكار والتأثير وفتح ملفات جديدة في العقل محتواها سلبي بعيداً عن القيم والعادات والأخلاق.
إذا كان هذا يصدر من القدوات فكيف تكون التربية؟
وإذا كان هذا حال البعض فهناكم من استغل هذه الفترة في الاهتمام بأبنائهم وتدريسهم القرآن وإدخالهم دورات تدريبية وتحبيبهم في قراءة الكتب وتسجيلهم في مراكز لرعاية المواهب وهذا يرجع لمعرفة الإستثمار الحقيقي في الأبناء والاستفادة من هذه الأوقات في ملء فراغهم وإكسابهم مهارات يحتاجونها في حياتهم.
أما بقية الأبناء في هذه الفترة فهم عبارة عن شتات في العقل وأفكار سلبية أثرت فيهم هذه المرحلة بكل ما فيها من أحداث وفراغ وما تبع كورونا من فواجع وأمراض ووفيات عند الأقارب أو الأحباب ويحتاجون للكثير من الاهتمام حتى يعود كل منهم إلى حياته الطبيعية وهدوء أعصابه وتقبل المعلومات والتركيز أكثر على الدراسة والتحلي بأخلاق العلم.
فالتوقف عن إٍستخدام الأجهزة يأتي في المقام الأول والحرص على الجلوس معهم ومراجعة ما سبق وماتم فيه من إنجازات إيجابية وفتح صفحة جديدة معهم وتدريبهم على الخيال والأحلام الواقعية لوضع أهداف مستقبلية ليتم رسم مستقبل واضح وهدف علمي مرموق ليكون البداية الفعلية للانطلاقة ومشاركتهم بعض المقاطع التي تساعدهم على وضع نماذج عجلة الحياة لحياة متوازنة وإعادة تأهيلهم لأول يوم دراسي ومن ذلك تعديل فترات النوم ولابد في هذا الفترة من قرب الوالدين أو أحدهما والشرط الأساسي أن يكونا قدوة حسنة لهم .
عام دراسي جديد بعد كورونا ولنجعل شعارنا مع أبناءنا.. أكون مميزا.


*مستشار تدريبي


غاليه الحربي غاليه الحربي
المدير العام

المالكة ومدير عام شبكة نادي الصحافة السعودي - مدير المنابر التدريبية والتعليمية بالشبكة - مدير عام ورئيس تحرير صحيفة شبكة نادي الصحافة السعودي الالكترونية.

0  82 0

الكلمات الدلالية

آخر المعجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة

فيما شارك به (120) متسابقا

  ضاحية الغولاء - جدة -- ماهر عبدالوهاب     حققت المتسابقة السعودية مروج فلمبان ذهبية فئة السيدات  لسباق(  يزن رانش) في ضاحية الغولاء بمدينة جدة أولسباق دولي  للدراجات الهوائية الجبلية بعد تغلبها على السيدات المنافسين لها من عدة دول متنوعة فيما حل المتسابقالسعودي عادل الزهراني في المركز الثالث لفئة المبتدئين محققا"  الميدالية البرونزية..هذا وقد شهد السباق مشاركة رجل ( خمسيني ) سعودي كأكبر متسابق ( 57)  مشارك في السباقفؤاد جمبي   ..إضافة" الى مشاركة عدد كبير من المتسابقين السعوديين الذين قدموا من مدن مختلفة في مقدمتهمالمتسابق أحمدي عوض والذي قدم من محافظة القنفذة      هذا وكان ذلك  بتنظيم مجموعة (  ليجند ليست ) وبمشاركة دولية ( 120) متسابقا" من مختلف دول العالم   حيث بدأت  فعاليات السباق من الساعة الواحدة (50 .1) ظهرا" وحتى الساعة ( 5.30 ) و ذلك بحضور عددا" كبيرا" منالشخصيات الإعتبارية والمسؤلين ورجال الأعمال ومشاهير الرياضة السعودية  ..وفي مقدمة هؤلاء رجل الأعمالالمعروف  الشيخ فهد بن عليان الحاشدي والذي قدم بعض الهدايا للمتسابقين  وعقب نهاية السباق بدأت مراسيم  الحفلالختامي حيث قلد الكابتن / سفيان رشيد الفارس رئيس اللجنة المنظمة الفائزين  الميداليات و الكؤوس والجوائز   كما شارك في هذا الحدث الهام نادي دراجي جدة وأبطال لعبة الدراجات الهوائية في المملكة  يذكر أن السباق يتكون من (5) مراحل ستحتضن يزن رانش ( جدة )  المرحلتين الأولى والخامسة ( الأخيرة ) فيما ستكونالمرحلة الثانية في منطقة ( العلا ) خلال شهر فبراير المقبل 2021 وأما المرحلتين الثالثة والرابعة ستكون موزعة على بعضمناطق المملكة سيعلن عنها لاحقا" ..هذا وشارك في السباق عددا" من الرعاة في مقدمتهم مجموعة محمود سعيدللمرطبات والجامعة بلازا و مجموعة كنان .. و( كاسيو -- G --SHOOK )  وتهدف هذه الفعالية والحدث الرياضي الهام الذي أستضافته ( يزن رانش) التعريف بهذه الرياضة الجديدة فيالسعودية والتي تتوافق مع رؤية المملكة 2030 في زيادة عدد ممارسي الرياضة بصفة عامة يذكر أن السباق شهد تغظية إعلامية كبيرة وقوية من خلال تواجد القناة الرياضية السعودية وقناة إقرأ الفضائية وعددا" من رؤساء تحرير 

فيما شارك به (120) متسابقا" من مختلف دول العالم والأعمار : *فتاة سعودية تحقق ذهبية سباق يزن رانش ( جدة ) الدولي للدراجات الهوائية الجبلية*

  • 2020-12-19 08:39م
  • 14
  • 377
قصيدة (أُمُّ اللُّغَات)  للشاعر إبراهيم دغريري

أحمد دغريري - جدة   بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية الموافق ١٤ ديسمبر   قصيدة (أُمُّ اللُّغَات) للشاعر إبراهيم دغريري   ********** هَــــاتِي يَــدَيْـكِ وَدَفَّـتَـيْـكِ وَمُـعْـجَـمَا هَـاتِي الـفَصَاحَةَ كَـيْ أُقَبِّلَ مَبْسَمَا   أُمُّ الـــلُّــغَــاتِ عَـــرَاقَـــةٌ وأَصَـــالَـــةٌ وبِـــهَــا كَــــلامُ اللهِ حِــيْــنَ تَـكَـلَّـمَـا   وَبِـهَـا الـلآلئُ فـي عُـذوبَةِ نُـطْقِهَا والـسِّـرُّ فــي كُـنْـهِ الـحُرُوفِ تَـكَتَّمَا   فــي لَــذَّةِ الـفَـتْحِ الـجَـدِيدِ غَـرَامُهَا لِـتَـصُـبَّ بِـالـوَحْـيَيْنِ نَــهْـرَاً مُـلْـهَـمَا   هِــيَ هَـكَـذا فــي كُـلِّ عَـصْرٍ حَـيّةٌ عَــرَبِــيَّـةٌ تُعطِي الفخَارَ تَكَرُّمَا   فــي بَـصْـمَة الآيــاتِ تَـنْبِضُ أَحْـرفٌ تَـفْـتَـرُّ عُــنْـقَ الـمُـعْجِزَاتِ تَسَنُّمَا   لِـخَـيَـالِـهَـا كُــــلُّ الـمَـعَـانِـي حُــــرَّةٌ وَتَـــذوبُ حُـسْـنَـاً مُـفْـعَـمَاً مُـتَـرَنِّـمَا   فِــكْـرٌ تَـعَـمَّـقَ فـــي الــثَّـراءِ وَرُبَّـمَـا وَافَــى يُـجَـاوِزُ فـي الـنَّضَارة أَنْـجُمَا   أُمٌّ تُـــرَبِّـــي بِــالــحَـنَـانِ صِــغَــارَهَـا  نَــالَـتْ عـلـى مَــرِّ الـعُـصُورِ تَـحَـلُّمَا   تَـحْنُو عـلى الكَلِمَاتِ تَدْهَنُ حَرْفَهَا  كَــيـمَـا يُــضِــيءُ ولا تُــرِيــهِ تَــأَلُّـمَـا   تَـشْـكُـو جَــفَـاءَ حُـثَـالَـةٍ مَـمْـجُوجَةٍ رَكِبُوا العُقُوقَ جَهَالَةً خَانُوا الحِمَى   مُـذْ قُلْتِ بِسْمِ اللهِ مَا هِبْتِ الوَرَى    مَــا خِـفْـتِ حِـقْـداً أَسْــوَداً مُـتَـوَرِّمَا   مَا جُلْتِ بِاللَّفَتَاتِ في حَنَقِ الرَّدَى     مَا كُنتِ خِبَّاً أهْوَجاً مُتَجَهِّمَا   كُـــلُّ الـلُّـغَـاتِ تَـقَـادَمَـتْ إِلاَّ الَّــتِـي زَادَتْ بِــتِــكْــرَارِ الــقَــدِيـمِ تَــقَــدُّمَـا .  فَـعَـلَيْكِ نُـورُ اللهِ فـي أَرْضِ الـهُدَى وَعَـلِـيكِ نُـورُ اللهِ فـي خُـلْدِ الـسَّمَا

قصيدة (أُمُّ اللُّغَات) للشاعر إبراهيم دغريري

  • 2020-12-17 06:04م
  • 0
  • 287